Hi في تظاهرة “جومين: نرجس حول قلوبنا”… تركيز محطّات ثقافية ذات خصوصية | tunifree

في تظاهرة “جومين: نرجس حول قلوبنا”… تركيز محطّات ثقافية ذات خصوصية

دأبت المندوبية الجهوية للثقافة بولاية بنزرت وضمن توجّه استراتيجي في إطار التظاهرة الوطنية “مبدعون…من أجل الحياة” على تركيز تظاهرات ذات خصوصية انطلاقا من استثمار الموروث المميّز لبعض المدن والقرى بالجهة فبعد تركيز البرمجة في مرحلة أولى على سجنان ثمّ أوتيك تحطّ البرمجة الرحال هذه المرّة بمنطقة جومين ضمن تظاهرة تسعى إلى استغوار جديد للتراث البيئي لهذه المنطقة وذلك من 29 أفريل إلى 1 ماي القادم والمميّز في مثل هذه التظاهرات الثقافية تشريك أبناء هذه المدن والقرى في البرمجة من الفكرة إلى التنفيذ حيث الرهان على جومين “أرض التراث والفنّ” من خلال فقرات عديدة تتوزّع بين المعهد الثانوي والمدرسة الإعدادية وبعض الفضاءات الجمعياتية والمدارس الابتدائية بسيدي نصير وأولاد سعيّد والساحات العمومية حيث ينتظم لقاء علمي حول “فرص الاستثمار في السياحة البيئية بجومين” ومنتدى شبابي حواري بعنوان “جومين الأعماق: مخزونها التراثي والبيئي، عاداتها وتقاليدها… مبدعيها وفنّانيها”.

كما تنتظم بجبل السمّان يوم 29 أفريل ووسط الفضاء الغابي المفتوح تظاهرات تنشيطية تتضمّن معرض صور فوتوغرافية لمغاور جومين ومنابع الماء والتعريف بمعلم النرجس من قبل النحّات سيف الدين بن حمّاد وتعبير كوريغرافي وحصّة تكوينية حول تقنيات التسلّق بالجبال إلى جانب احتضان فضاء جمعية النهوض بالتشغيل والسكن لورشات الألياف النباتية، تقطير الزهور، الابتكارات الحرفية، فنون العولة، الأكلات الشعبية، الخط العربي. كما تحتضن المؤسّسات التربوية عروضا موسيقية ومسرحية وعروضا تنشيطية للأطفال ليختتم اليوم الأوّل من هذه التظاهرة من بطحاء جومين وبالساحة العامّة تنتظم خرجة كرنفالية احتفالية مع إحياء يوم روماني مع جنود قرطاج وروما وأقنعة ماطريس.

وفي اليوم الثاني يكون المحفل ببطحاء المدينة مع العروض الفنّية والرقص والغناء الشعبي وجولة احتفالية تنشّطها فرقة القصابة والغناية من بازينة ويكون الاختتام يوم الأحد 1 ماي بين زاوية سيدي البشير والساحة العامّة بجومين من خلال رحلة زيارة واستكشاف للزاوية وتنظيم ملحمة الدغباجي من خلال عرض لفرقة الفنان محمد بن سلامة وفي هذه التظاهرة كما أفاد الأستاذ مراد عمارة المندوب الجهوي للثقافة موقع “TUNIFREE” أنّ اللّقاء بجومين سيكون لاقتفاء سحر النرجس والصنوبر والزعتر عبر مشروع ثقافي يشارك فيه آهالي المنطقة بمعارفهم ومهاراتهم وعشقهم للحياة ومن جهتها تساهم الأسرة الثقافية الموسّعة بولاية بنزرت في إبراز جمال المنطقة بما يجعلها فعلا باقة نرجس لزائريها.

منصف كريمي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

جميع الحقوق محفوظة © 2015 || Créer par:infopub.tn